اخطر قرارات القيادة

You are here

كن قائداً

ولم يدرك كثير من القادة ان التخلص من الأقوياء هو بمثابة قرار انتحار.

 

انتبه!

 كثير من القادة .. قد يشعروا بالتهديد والضجر من هؤلاء الاشخاص الاقوياء (المزعجين والناقدين احياناً)، ويعتقدوا ان التخلص منهم هو الحل السهل والمريح. فيخسر هؤلاء القادة ومؤسساتهم رويداً رويدا أفضل فرص التفكير، والتطوير، كما يفقدون أقوى الاشخاص فكراً، وحماساً، وربما إخلاصاً.

 

بينما القادة الاكفاء على العكس من ذلك، هم لا يأخذون الأمور بمحمل شخصي، ويرون أن شكاوي العملاء المزعجة، والاعضاء الاقويا المفكرين والمعارضين قد يكونوا هم منجم الذهب لتطوير ونمو القائد والمؤسسة كلها.

Categories: 
صورة وتعليق

إذا وجدت أن هذا مفيد .. شاركه لآخرين

 

هل أفادك الموقع؟

قيم الموقع .. نقدر ارائك

اعطنا دقيقة واحدة - نعطيك كل أسبوع الأفضل والأحدث
انضم لقائمة التطوير، ليصلك مجاناً أحدث القوائم والأدوات العملية

اشترك الان

خدمة مجانية ١٠٠٪ - يمكنك الغاء الاشتراك في اي وقت