every-leader-template

اكتشف نفسك .. هل أنت بحق مستمع جيد؟

“أفدح خطأ قد ترتكبه في محاولة إقناع الآخرين هو إعطاء الأولوية للتعبير عن أفكارك ومشاعرك،

بينما الذي ينتظره الآخرون هو الاستماع إليهم واحترامهم وتفهم وجهات نظرهم أولاً ..

وعندها فقط يصبحوا أكثر رغبة في الاستماع لوجهة نظرك”.

ديفيد بيرنز( استاذ علم النفس بجامعة بنسيلفانيا)

 

#

لأي مدى تنطبق عليك هذه العبارات؟

دائماً

عادة

نادراً

  لا 

١

أنا معتاد بأن انظر لمن يحدثني، وأتخلص من كل ما يشوش انتباهي خلال الإنصات؟

٢

أتيح للمتكلم التعبير عن فكرته للنهاية دون أن أقاطعه؟

٣

أقرأ ما وراء كلمات المتحدث (ربما مشاعره، ومخاوفه التي لا يصرح بها)؟

٤

أطرح الأسئلة التي تساعدني لإدراك جوانب الموضوع المختلفة؟

٥

اقدم ملخص لما قاله الشخص الآخر بهدف التوضيح؟

٦

أتجنب الصوت المرتفع، العدوانية، والهياج متى اختلفت مع احد؟

٧

استخدم الكلمات ولغة الجسد لأظهار التعاطف والاهتمام المناسب لما يقوله الطرف الآخر؟

 

اعط ٤ درجات لكل “دائما” & ٣ لكل “عادة” & ٢ لكل “نادراً” & ١ لكل “لا” واجمع الدرجات
المجموع = (        )

       

 

النتيجــة:

  • 26 نقطة فما فوق: أنت مستمع ممتاز.
  • ما بين 22 : 25 نقطة: انت مستمع لا بأس بك.
  • ما بين 18: 21 نقطة: بإمكانك تحسين طريقة انصاتك.
  • 17 نقطة أو أقل: تدارك نفسك بسرعة وتدرب على فن الانصات.

الجزء الأكبر من كونك قائداً عظيماً هو كونك “مستمعاً عظيماً”.
جون سي. ماكسويل

من اختبار بتصرف من كتاب :
 John C. Maxwell – Developing the Leader Within You

شارك Share

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top